منتدى لكل المهندسين
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ابطال حفروا اسمائهم بحروف من ذهب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mostafa essa
Admin
avatar

عدد المساهمات : 158
تاريخ التسجيل : 26/10/2010

مُساهمةموضوع: ابطال حفروا اسمائهم بحروف من ذهب    السبت ديسمبر 11, 2010 11:50 am

البطل (أحمد مأمون ) معطل مواسير النابالم
من المعوقات التى وضعتها اسرائيل امام القوات المصرية قبل معارك 1973مواسير النابالم
وهذه المواسير وضعتها تحت سطح الارض على جانب قناة السويس ويسع كل منها 200طن من النابالم والجازولين واذا ماشتعلت جعلت من سطح الماء اتونا طافيايمكن ان تندلع منه السنة اللهب الى ارتفاع متر وترتفع درجة الحرارة الى 700درجة لتحرق القوارب والدبابات البرمائية بل ان هذا السعير يمكن ان يشوىالاسماك التى فى قاع قناة السويس وتلفح الاشخاص الذين يبعدون عنها مسافة 200 متر
ولكن البطل المصرى ( احمد مأمون) كان برتبة رائد مهندس وتوصل الي مادةتتجمد في ماء القناة واعطاها سرا الي قائد القوات البحرية المصرية وبدورهاعطاها الي الرئيس السادات الذي اقرها وتم التكتم عليها .
وفي الليله التي سبقت العبور مباشرة قامت الضفادع البشرية بسد فتحاتالمواسير والبالغ عددها 360 فتحة ولم تفلح اسرائيل في اشعال حريق واحد طوالالعبور .

____________________________________



البطل / باقى زكى يوسف .. وفتح الثغرات فى الساتر الترابى
ازالة الساتر الترابى الذى اقامته اسرائيل على الشاطىء الشرقى للقناة هوالمستحيل بعينه .. هكذا صرح الاسرائيليون لوكالات الانباء العالمية .. مدعين بانه لايمكن ازالة هذا الساتر الا بالقنابل الذرية .. وكبرت الاسطورةفى اعينهم وصدقها العالم حتى تحطمت يوم السادس من اكتوبر 1973 باستخداممياه القناة فى تجريف رمال الساتر الترابى لفتح الثغرات بواسطة مضخات خاصةتم تطويرها فنيا .
وكان وراء هذه الفكرة عبقرية احد الضباط المهندسين بالقوات المسلحة المصرية .. وهو المقدم مهندس ( باقى زكى يوسف ) حيث قام بعرض فكرته على قائد فرقتهالمرحوم لواء اركان حرب ( سعد زغلول عبد الكريم ) موضحا له انه اثناء عملهبالسد العالى من عام 1964 وحتى 1967 كان يجرى استخدام المياه المضغوطةلتجريف جبال الرمال ثم سحبها وشفطها فى انابيب خاصة من خلال مضخات لاستغلالمخلوط الماء والرمال فى اعمال بناء جسم السد العالى .. اما فى حالة الساترالترابى شرق القناة فالمطلوب لفتح الثغرات به هو توجيه مدافع مياه مضغوطةاليه لتجرى رماله الى قاع القناة .. وعن طريق هذه الثغرات يتم عبورالمركبات والمدرعات الى عمق سيناء .. وعليه فقد طلب قائد الفرقة من البطل ( باقى زكى يوسف ) اعداد تقرير فنى واف لعرضه على الرئيس ( جمال عبد الناصر ) اثناء اجتماعه الاسبوعى بقادة التشكيلات بمقر القيادة العامة .
وبعد عرض الفكرة على الرئيس وافق على تجربتها ولاقت نجاحا كبيرا .. وتمتجربتها بجزيرة البلاح عام 1972 حيث تم فتح ثغرة فى ساتر ترابى اقيم ليماثلالموجود على الضفة الشرقية للقناة واستخدمت مضخات ومعدات من انتاج شركةالمانية بعد اقناعها بان هذه المنتجات سوف تستخدم فى مجالات اطفاء الحرائق .
وبعد نجاح التجارب التى زادت على 300 تجربة تم اقرار الفكرة .. وفى سريةتامة تم تدبير المضخات الميكانيكية والتوربينية وتدريب الافراد والاطقموالمجموعات على اساليب التنفيذ .. ولم تكتشف مخابرات العدو حقيقة مايحدث .
وتم التنفيذ الرائع للفكرة يوم السادس من اكتوبر عام 1973 بصورة اذهلتالعالم وكان من نتائجها الفورية التى تحققت فى البدايات الاولى لاعمالالعبور مايلى :
_ تم الانتهاء من فتح اول ثغرة فى الساتر الترابى الساعة السادسة من مساءيوم السادس من اكتوبر 1973
_ تم الانتهاء من فتح 75 % من الممرات المستهدفة ( 60 ) ممرا حوالى الساعةالعاشرة من مساء يوم السادس من اكتوبر عام 1973 بعد انهيار نحو 90000 مترمكعب من الرمال الى قاع القناة .
_ عبر اول لواء مدرع من معبر القرش شمال الاسماعيلية فى الساعة الثامنةوالنصف من مساء يوم السادس من اكتوبر عام 1973
____________________________________
البطل / احمد حمدى .. مهندس كبارى العبور
لعب سلاح المهندسين دورا تاريخيا فى معارك اكتوبر عام 1973 ففى الوقت الذىاحتدم فيه سعير القتال كان اللواء مهندس ( جمال محمد على ) مدير سلاحالمهندسين يشرف بنفسه على مد جسور العبور امام الجيش الثالث بينما كاننائبه اللواء مهندس ( احمد حمدى ) يمد الجسور مع جنوده فى منطقة اخرى .. وعندما اصيب احد كبارى الجيش الثالث باصابات جسيمة اتجه البطل ( احمد حمدى ) الى جنوده ووزع عليهم الشاى والبسكويت برغم شدة الاهوال وظل فوق الكوبرىيباشر مهمامه وقبل ان يتكرر القصف للمرة الثالثة سقطت دانة ثقيلة علىالكوبرى ليصاب البطل بشظية فاستشهد فى الحال يوم الرابع عشر من شهر اكتوبر 1973 _ الثامن عشر من رمضان 1393 هجريا ولقى ربه كانبل مايمضى الرجل فىلحظات اداء واجبه .
والبطل اللواء مهندس ( احمد حمدى ) من مواليد العشرين من شهر مايو عام 1929وبعد حصوله على بكالوريوس الهندسة من جامعة القاهرة التحق بالقوات الجويةعام 1951 وبعد ثلاث سنوات انتقل الى سلاح المهندسين وحصل على دورة القادةوالأركان من اكاديمية فرونز العسكرية العليا من الاتحاد السوفيتى
اثناء العدوان الثلاثى الذى قامت به انجلترا وفرنسا واسرائيل على مصراستطاع البطل ( احمد حمدى ) ابطال مفعول العديد من الالغام ولذا اطلق عليه ( صاحب اليد النقية ) كما قام بتفجير كوبرى الفردان حتى لاتتمكن القواتالاسرائيلية العبور من فوقه
اقام نقاط للمراقبة على ابراج حديدية على الشاطئ الغربي للقناة بين الاشجارلمراقبة تحركات الإسرئيليين حيث لم تكن هناك سواتر ترابية او اى وسيلةللمراقبة، واختار مواقع الابراج بنفسه.
تولى قيادة لواء المهندسين المخصص لتنفيذ الأعمال الهندسية بالجيش الثانيوحيث كان اللواء هو أساس حرب أكتوبر 1973.
فى عام 1971 كلف بتشكيل واعداد لواء كباري جديد كامل و الذى تم تخصيصةلتأمين عبور الجيش الثالث الميداني. و ساهم في تطوير الكباري الروسية الصنعلتلائم ظروف قناة السويس.
اسهم بنصيب كبير في ايجاد حل للساتر الترابي، وحيث قام بإجراء تجاربميدانية على سواتر ترابية أقيمت للتدريب الأمر الذي ساهم في التوصل إلىالحل الذى استخدم في 1973.
. كرمته مصر بمنحه وسام نجمة سيناء من الطبقة الأولى وهو اعلى وسام عسكرىمصري، كما أختير يوم وفاته ليكون يوم المهندس، وافتتح الرئيس الراحل انورالسادات النفق الذى يربط بين سيناء بأرض مصر وأطلق عليه اسمه (نفق الشهيدأحمد حمدي) وهذا النفق يمر تحت قناة السويس إلى الشمال من مدينة السويسليربط شبه جزيرة سيناء بشرق القناة. وقد تم افتتاح النفق عام 1983 و يبلغطول الجزء النفقى 1.64 كم وطوله الكلى 4.20 كم بالمداخل والمخارج، وقطره 10.40 م ويستوعب 300 مركبة فى الساعة لكل اتجاه.
و قد تم حفر النفق باستخدام أسلوب Open Face Shield. و يتكون النفق منحلقات من الخرسانة المسلحة سابقة الصب بسمك 0.60 م و عرض 1.20 م ويبلغمنسوب أعمق نقطة فى النفق 51 م تحت منسوب المياه فى قناة السويس.
وقد قال عنه البطل المشير ( محمد عبد الغنى الجمسى ) رئيس هيئة العملياتبحرب أكتوبر 1973 فى مذكراته : ( تكبد رجال المهندسين نسبة عالية منالخسائر أثناء فتح الممرات فى الساتر الترابى وإنشاء الكبارى ، إلا أنهمضربوا المثل فى الإصرار على تنفيذ المهام والتضحية بالنفس فى سبيل الواجب ... واستشهد منهم أحد قادة المهندسين البارزين هو العميد أحمد حمدى الذىأطلق إسمه على نفق قناة السويس بعد الحرب ( نفق الشهيد أحمد حمدى ) .... لقد أحزننى خبر استشهاده ، لأنى عرفته عن قرب أثناء معارك القناة بعد حربيوينو 67 عندما كنت أعمل رئيسا لأركان جبهة القناة ، وكان يعمل الشهيد أحمدحمدى فى الفرع الهندسى بالجبهة . كان هادئا فى طباعه وعلى درجة عالية منالكفاءة فى عمله الهندسى ، ولديه الأصرار التام على إنجاز مهامه مهما احتاجذلك من جهد او وقت ..لا اتذكر ، أثناء الخدمة معا ، أنى رأيته فى مقرقيادة الجبهة إلا نادرا ، فقد كنت أراه دائما عائدا فى الساعات المتأخرة منالليل من الخطوط الأمامية بعد أن يكون قد أشرف على تنفيذ عمل هندسى تقومبه القوات او الوحدات الهندسية)
وفى كتاب حرب رمضان الجولة العربية الإسرائيلية الرابعة لكل من اللواء حسنالبدرى و طه المجدوب والعميد أركان حرب ضياء الدين زهدى .. جاء : (وقد ضربالعميد أركان حرب احمد حمدى نائب مدير المهندسيين العسكريين وقائد أحدألوية الكبارى المثل الأعلى فى التضحية والفداء ، إذ استشهد وهو يشاركأفراد احد الكبارى فى إصلاحه)
وقال المؤرخ العسكرى المصرى جمال حماد فى كتابه المعارك الحربية على الجبهةالمصرية : ( وقد أصيبت معظم الكبارى ، وأعيد إصلاحها أكثر من خمس مرات ،وقد ضرب العميد أحمد حمدى نائب مدير سلاح المهندسين وقائد احد ألويةالكبارى المثل الأعلى فى التضحية والفداء إذ استشهد بينما كان يشارك أفراداحد الكبارى فى عملية إصلاحه )




_________________


للقيادة عنوان




by : abo essa....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
a7medsa3d
Admin
avatar

عدد المساهمات : 127
تاريخ التسجيل : 05/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: ابطال حفروا اسمائهم بحروف من ذهب    السبت ديسمبر 11, 2010 11:53 am

مشكورررررررررررررررررررررررررررررررررر
يا ابو عيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــســــــــــــــى

bounce bounce bounce bounce bounce

_________________
a7medsa3d


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://handsa.alafdal.net
 
ابطال حفروا اسمائهم بحروف من ذهب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى هندسه الفيوم :: ( ملتقى الطلاب ) :: اخبار+مواضيع مهمه-
انتقل الى: